التخطي إلى المحتوى
مرض السكر عند الأطفال
مرض السكر عند الأطفال 

مرض السكر عند الأطفال يحتوي مرض السكر على ثلاثة أنواع، من بينها مرض السكر من النوع الأول، وهو حالة

شائعة بين المراهقين والأطفال، وفي مرض السكر من النوع الأول، لا يستطيع البنكرياس إنتاج الأنسولين ، وهو

هرمون يساعد الجلوكوز أو السكر على الدخول إلى خلاياك لمنحها الطاقة، وبدون الأنسولين، يميل السكر إلى

البقاء في الدم، يحتاج داء السكر من النوع الأول إلى رعاية واهتمام، ومع ذلك، فقد أدى التقدم في مراقبة

سكر الدم والأنسولين إلى تحسين التحكم اليومي لهذه الحالة الصحية.

مرض السكر عند الأطفال 

مرض السكر عند الأطفال 
مرض السكر عند الأطفال

ومرض السكر من النوع الأول هو سبب التدمير الذاتي للخلايا البنكرياسية، في حين يمكن رؤية مرض السكر في أي

عمر، فإن داء السكر من النوع الأول يظهر بين الأطفال الذين بلغوا سن البلوغ، لكن أسلوب الحياة الخاطئ والزيادة

في الوزن، والسمنة، زاد من خطر الإصابة بالسكر من النوع الثاني بين الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات.

شاهد ايضًا: تعرف على الأسباب المؤدية للإصابة بـ مرض السمنة وكيفية الوقاية منه

أسباب مرض السكر من النوع الأول في الأطفال

في حين أن أسباب داء السكر من النوع الأول غير معروفة، فإن معظم الأطفال الذين يعانون

من هذه الحالة قد يعانون من ضعف جهاز المناعة الذي يميل إلى تدمير الخلايا المنتجة للأنسولين

عن طريق الخطأ، بعض عوامل الخطر لمرض السكر من النوع الأول قد تشمل تاريخ العائلة، والصفات

الوراثية  والفيروسات (في البيئة) ، والنظام الغذائي.

علامات وأعراض مرض السكر من النوع الأول

بعض علامات وأعراض مرض السكر من النوع الأول قد تشمل:

  • فقدان الوزن
  • عدم وضوح الرؤية
  • الجوع الشديد
  • زيادة العطش والتبول المتكرر
  • إعياء
  • التهيج أو تغيرات السلوك

يحتاج الأطفال المصابون بالسكر من النوع الأول إلى استهلاك الأنسولين كل يوم للسيطرة على مستوى

الجلوكوز في أجسامهم، وإذا توقفوا عن الأنسولين، قد يصبح العمر المتوقع أقصر، وعلى الأطفال قبول

مرض السكر لأنهم مضطرون لاستخدام الأنسولين بانتظام.

شاهد ايضًا: برودة الاطراف والتعرق عند الاطفال

نصائح غذائية لإدارة مرض السكري من النوع الأول عند الأطفال

يمكن أن توفر الرضاعة الطبيعية تأثيرًا وقائيًا ضد داء السكر من النوع الأول، ومن المقترح أن يؤدي وجود

مضادات الميكروبات والعوامل المضادة للالتهابات في حليب الثدي والمواد التي تقوي نضوج الجهاز المناعي في

لبن الأم، إلىالتأثير الوقائي ضد داء السكر من النوع الأول، والتغذية السليمة خلال الأشهر القليلة الأولى من

الحياة يمكن أن تمنع ظهور مرض السكر، وينتج عن حليب الأم قدر كبير من الغذاء كما أنه يمنع نمو السمنة،

الأطفال الذين يتغذون من حليب الثدي في الأشهر القليلة الأولى، لا يصابون بخطر السمنة وزيادة الوزن خلال

مرحلة الطفولة والمراهقة، مما يؤدي إلى تجنب تطوير داء السكر من النوع الثاني.

فيما يلي بعض النصائح الغذائية التي يمكن أن تساعد في التحكم في مستويات السكر في الدم لدى الأطفال:

  1. هناك تغيير كبير في النظام الغذائي للأطفال الذين يصابون بمرض السكر من النوع الأول، ولتجنب الإصابة بالاكتئاب لدى الأطفال المصابين بداء السكر، اجعلهم يأكلون الآيس كريم أو الحلوى من وقت لآخر مع التحكم في المواد الغذائية الأخرى.
  2. يجب أن يتناول الأطفال المصابين بالسكر وجبات مناسبة خلال فترات منتظمة.
  3. يجب أن يكون الآباء مثالا وقدوة حسنة للأطفال، يجب عليهم تجنب الوجبات السريعة وبدلا من ذلك يختارون تناول طعام صحي، يميل الأطفال إلى تعلم ما يرونه، لذا عليك أن تأخذ زمام المبادرة لإبعاد الطعام غير الصحي من نظامك الغذائي.
  4. إبقاء أطفالك بعيدا عن الأطعمة المصنعة، هذه الأطعمة عالية في الكربوهيدرات والسكر، وكلاهما مسؤول عن ارتفاع نسبة السكر في الدم، مما يسبب المزيد من التعقيدات في الجسم.

شاهد ايضًا: كيف اعلم طفلي الكلام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *