التخطي إلى المحتوى

العلماء قد نجحوا في تغيير الصفات الوراثية

نشرت مجلة اﻟ Express في عددها الصادر تحت رقم 66138 لعام 1987 مقالاً وتحليلاً طبياً لكبار علماء الوراثة في العالم وعلى رأسهم الدكتور “تيودس دو بزهانكي” العالم الأمريكي، وكان هذا بعنوان:

  • أبحاث يُجريها علماء الوراثة للتحكم في عوامل الوراثة.
  • تجارب تفتح الباب لتخليص الإنسان من كل الأمراض الخطيرة.
  • الوراثة في الخلية لا تتجاوز 6 على بليون من الجرام.
  • عوامل الوراثة التي تناقلتها البشرية منذ بدء الخليقة لا تتجاوز جراماً واحداً.

ماهية احتمال تكوين مخلوقات جديدة

لقد انشغل علماء الوراثة منذ سنوات بقضية بالغة الخطورة هي احتمال تكوين مخلوقات جديدة

بعد أن نجح علماء البيولوجي في تركيب كائن بدمج مادة الحياة المعروفة باسم DNA،

من جرثومة تعيش داخل أمعاء الإنسان مع مادة الحياة في أحد النباتات، ولكن كيف يحدث ذلك؟.

بعد معاناة وقلق وتوتر لعلماء الوراثة كما حدث من قبل لعلماء الطبيعة قبل تقسيم الذرة،

أمكنهم تحقيق الحلم بتوجيه الوراثة أو تفصيلها حسب الطلب، ففي طريق المختبرات استطاع العلماء تركيب العوامل الوراثية في جرثومة تعيش داخل معدة الإنسان على عوامل الوراثة لنباتات أو حيوانات أو جراثيم أخرى،

حقيقة تكوين مخلوق جديد غير معروف

الأمر الذي فتح الباب لتكوين مخلوق جديد غير معروف،

وقامت لجان علمية وسياسية واجتماعية في كل أنحاء العالم بدراسة التجربة واتخاذ موقف منها،

وقد تحمس مجموعة من العلماء في البحث والتقصي للتخلص من أمراض الوراثة كالبول السكري واليهموفيليا (وهو مرض وراثي يسبب عدم تجلط الدم بعد الجروح) وحتى السرطان، ولكن المعارضين قالوا:

إن توقعاتهم لخطورة هذه الأبحاث تفوق كل ما يُنتظر من فوائدها،

ويتساءلون ماذا ستكون النتيجة لو أنه بطريق الصدفة أو حتى بالتدبير هرب أحد هذه المخلوقات الجديدة من قيده في المختبر وتكاثر ونما؟

إن أخطاراً جسيمة غير معروفة الأبعاد ستترتب على ذلك.

ويقول “جيمس واتسن” الحائز على جائزة نوبل عن أبحاثه في مادة الوراثة: إن المادة الوراثية اﻟ DNA توجد في كل خلية آدمية بنسبة ستة أجزاء من المليون

من جزء في المليون من الجرام الواحد،

فإذا كان في العالم الآن حوالي خمسة بلايين من الآدميين تقريباً فإن كمية اﻟ DNA التي نقلت لهم صفاتهم الوراثية لا تزيد على ثلاثة أجزاء من مائة جزء من الجرام الواحد.

اقرأ أيضا : سر صدمة الحساسية الغذائية

اقرأ أيضا : تعرف على أسرار جمال المرأة التي تجذب الرجل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *