التخطي إلى المحتوى

الدماغ والذكاء

معدل وزن الدماغ البشري يبلغ ألف وثلاثمائة جرام، واختلاف هذا الوزن بين إنساناً وسواه يتفاوت كثيراً ويتراوح ما بين ألف وألفي جرام.

فهل يعني الدماغ الأكبر ذكاء أوفر؟!..

لابد من التذكير أولاً أن نخاع الفيل والحوت أكبر حجماً من دماغنا، لكن ذلك لا يضمن لهذه الحيوانات الثديية تفوقاً في المقدرة الفكرية.

من جهة أخرى لم يستطع أحد أن يُبين نسبة مباشرة بين حجم الدماغ والذكاء لدى الكائنات االبشرية،

فالكاتب الفرنسي “أناتول فرانس” كان حجم دماغه أقل من ألف سنتيمتر مكعب،

بينما دماغ “كرمويل” كان يتعدى بكثير حدود الألفين من السنتيمترات المكعبة، ومع ذلك لمع الاثنان كلٌ في مجال نشاطه.

وهكذا، يظهر أنه لا صلة بين الذكاء واختلاف حجم الدماغ، على الأقل في فئة واحدة من المخلوقات.

فحجم الدماغ لا علاقة له بقدرة الذكاء بل بحجم الأجسام، فالدماغ الكبير لا يدل على أكثر من احتياجات ضخامة الجسم.

علاقة حجم الدماغ بمستوى الذكاء

ذكر موقع  “إنترستنك إنجنيرينك”، فللإجابة عن السؤال الذي استمر لحوالي مائتين عام،

أجرى الباحثون قياساً على الدماغ لحوالي 14 ألف مشارك عن طريق  أشعة الرنين المغناطيسي،

ثم بدأوا في اختبار أدائهم الإدراكي وأداءهم التعليمي.

وكما هو الحال مع الدراسات الأصغر الأخرى، فما تم اكتشافه أنه يوجد علاقة بسيطة بين حجم الدماغ ومستوى الذكاء إلا أن هذه العلاقة ليست بالعلاقة الكبيرة والمشروطة كما نحن نعتقد بذلك .

وتشير الدراسة إلى أن حجم الدماغ لا يرسم صورة كاملة لاكتشاف الذكاء بحسب الباحثين،

وكما وصفها جدعون نافي، أستاذ التسويق المساعد في مدرسة وارتن: “فإن الشخص الذي لديه مخ كبير سيحاول اجتياز اختبارات الإدراك بشكل أفضل  من شخص لديه مخ أصغر”

اقرأ أيضا : ذكاء الطفل وراثي أم مكتسب

اقرأ ايضا : اطعمة تقوي الذاكرة عند الاطفال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *