التخطي إلى المحتوى
أسباب مرض إضطراب الغدد الصماء توجد فى منزلك
أسباب مرض إضطراب الغدد الصماء توجد فى منزلك

أسباب مرض إضطراب الغدد الصماء توجد فى منزلك

 

قام فريق من الباحثين فى مركز الكيمياء العضوية فى جامعة مونبولييه الفرنسية بإجراء دراسة  علمية فرنسية برئاسة العالم ” وليم بورجيه ” عن مرض إضطراب الغدد الصماء والتى توصلت إلى أنه هناك حوالى 150 ألف مكون فى البيئة المحيطة بينا يتسبب تفاعلها مع بعض المواد الأخرى فى إصابتنا بمرض إضطراب الغدد الصماء , وبالأخص البيئة الأقرب لنا وهى منازلنا .

وقد أضافت الدراسة إلى أن هذه المواد تكون كيميائية وتدخل فى عملية معالجة الأنسجة , ومنها تدخل فى عملية مقاومة الإشتعال , وهى من المواد التى تتفاعل مع هرمونات جسم الإنسان مسببة فى ذلك البلوغ المبكر للفتيات , أو بلوغهم مرحلة إنقطاع الطمث أو سن اليأس مبكرا , كما أنها من الممكن أن تتسبب فى إصابة الإنسان بالعديد من أنواع السرطانات .

وأشارت الدراسة إلى أن هذه المواد الكيميائية توجد فى كل منزل , فيمكنها أن تتواجد فى حجرة النوم أو الحمام أو المطبخ أو حجرة الأطفال وأيضا حجرة المعيشة , وذلك لأن تلك المكونات تدخل فى صناعة ملابسنا ومفروشاتنا وأغطيتنا وأيضا تتواجد فى صناعة السجاد والستائر والموكيت , كما أنها تتواجد أيضا فى صناعة لعب الأطفال والأدوات الكهربائية .

وإنتهت الدراسة بأنه يجب على كل ربة منزل بتوخى الحذر فى إستخدام تلك الأدوات , ومحاولة الإبتعاد قدر المستطاع عن المنتجات الكيميائية هذه لتجنب الإصابة بمرض إضطراب الغدد الصماء .

ومن الجدير بالذكر هنا أن الغدد الصماء هى عبارة عن مجموعة من الغدد التى تعمل على إنتاج الهرمونات التى تنظم عملية التمثيل الغذائى فى الجسم وأيضا النمو والتنمية وتعمل على تحسين الأنسجة , والنوم وتحسين المزاج والإستنساخ , وتتكون الغدد الصماء من الغدة النخامية والغدة الدرقية والبنكرياس وأيضا الغدة الكظرية والمبيض عند الإناث وكذلك الخصيتين عند الذكور .

ويحدث مرض إضطراب الغدد الصماء عندما تكون مستويات الهرمونات فى الجسم مرتفعة جدا أو منخفضة للغاية , والتى تؤدى إلى شعور الإنسان بالإجهاد و التغيرات فى توازن الجسم وأيضا حدوث العدوى ,ومن أشهر الأمراض التى تنتج عن حدوث إضطراب فى الغدد الصماء هو مرض السكرى وبالأخص فى الولايات المتحدة وهذا فى حالة عدم مقدرة الجسم على معالجة الجلوكوز بشكل سليم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *