التخطي إلى المحتوى

آلام المفاصل وطرق العلاج تعد آلام المفاصل مرضاً شائعاً بين الرجال والنساء على حدٍ سواء،

وإن كانت معدلاته تتزايد بين النساء بشكل خطير حيث أثبتت الدراسات العلمية أن معدل الإصابة بمرض المفاصل يزيد عند النساء بمعدل 3:1 بالنسبة للرجال.

اسباب انتشار آلام المفاصل وطرق العلاج

وأن من أسباب انتشار ظاهرة التهاب مفاصل الركبتين أننا نعيش في مناطق حارة تجعلنا نفقد أملاحاً بكميات كبيرة عن طريق إفرازات العرق؛

لذلك يحتاج الجسم إلى تعويض ما فقده ، فنلجأ إلى تناول الموالح والتوابل والمخللات والفلفل والشطة التي يمتصها الجسم ويرسبها في المفاصل،

وأنه كلما زادت هذه الترسبات تجعل المفصل خشناً أو ما يُعرف ﺑ “خشونة المفاصل”؛ حيث يبدأ المفصل بالاحتكاك بين أجزائه،

مما يؤدي إلى تآكله بمرور الوقت وهو ما يُطلق عليه “التآكل العظمي الغضروفي”.

اقرأ أيضا : أسباب انتفاخ الساقين

أسباب أخرى لآلام المفاصل

كما توجد أسباب أخرى غير نوعية الطعام حيث أن معظم النساء ولا سيما في بلدان العالم الثالث -بحكم العادات والتقاليد والظروف الاقتصادية- لا يمارسن الرياضة،

وكل ما يفعلنه هو الوقوف في المطبخ أو غيره لأداء الأعمال المنزلية، أو رفع أشياء ثقيلة مما يؤدي إلى زيادة احتقان المفاصل.

جدير بالذكر أن النساء فوق سن الأربعين يعانين أكثر من غيرهن بالنسبة لآلام المفاصل؛

لأن الهرمونات الموجودة أثناء حدوث الدورة الشهرية تساعد على بناء العظام وأهمها هرمون “الإستروجين” وهرمون “البروجستين”،

وهما الهرمونان اللذان يقومان بعملية بناء العظام،

سبب آلام المفاصل عند انقطاع الدورة الشهرية

ولذا كانت المشكلة الكبرى عند انقطاع الدورة الشهرية التي تنقطع معها هذه الهرمونات فتزداد حالات الإصابة بهشاشة العظم ومن ثم التعرض لانكساره أكثر من بنائه.

ولذا ينصح الأطباء المختصون المرأة -للوقاية من آلام المفاصل- أن تحرص على الإقلال من الملح في الطعام وتجنب المخللات والتوابل وما شابه ذلك،

كما لابد أن تحرص أيضاً على مزاولة الرياضة ولو رياضة المشي لمدة نصف ساعة متصلة يومياً دون توقف؛

وذلك لحرق السعرات الحرارية الموجودة في الجسم،

إضافةً إلى الإقلال من الوقوف لفترات طويلة داخل المنزل،

والإقلال من تدلي القدمين أثناء الجلوس حتى لا يحدث احتقان للمفاصل.

هذا، ويفضل أن تكون القدمان في وضع أفقي مثل الجلوس على الأرض،

كما ينبغي تناول تسعة أكواب ماء يومياً صيفاً وشتاءً؛ وذلك لغسل الأملاح الموجودة في الجسم ولا سيما في المفاصل،

والإقلال من شرب المياه الغازية لاحتوائها على “الصودا” التي تُعد عنصراً مهماً في حفظ المأكولات والمشروبات،

ويُستعاض عن المياه الغازية بالمشروبات والعصائر الطازجة.

اقرأ أيضا : دوالي الساقين منظرها كريه وتسبب الآلام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *